لندن - المملكة المتحدة 20/11/2018

استطلاع مواطن: 83% يؤكدون على حقهم في التظاهر السلمي

خ خ خ

على صفحات تفاعلية كثيرة شهدت الأسابيع الماضية جدلا واسعا – بين مستخدمي هذه الشبكات من المواطنين وبعض الناشطين – حول جدوى وقانونية التظاهر السلمي كأسلوب للتعبير عن الرأي في السلطنة، في الوقت الذي تم فيه إنهاء – بالقوة – لوقفة سلمية كان ينظمها عدد من الأهالي في ولاية لوى – شمال السلطنة – للمطالبة بتعطيل المشاريع الصناعية الضخمة القريبة من مناطقهم والمتسببة في التلوث وانتشار الروائح والأمراض – حسب قولهم – . كما أظهرت تداعيات الوقفة السلمية احتجاز الدكتور طالب المعمري عضو مجلس الشورى وممثل ولاية لوى في المجلس، صقر البلوشي عضو المجلس البلدي لولاية لوى، ومثولهما أمام المحكمة الابتدائية بالخوير مع 8 متهمين آخرين بتهمة التجمهر وتعطيل حركة المرور العام.

متابعة: مروة الرواحية وسمية اليعقوبية

صورة الاستطلاع

وفي دراسة أجرتها مواطنعلى عينة عشوائية من مختلف أنحاء السلطنة إلكترونيا لاستطلاع آراء المواطنين أشار 83% من المشاركين في الاستطلاع إلى أنهم يؤكدون على حق المواطن في التعبير عن رأيه عبر التظاهر السلمي، بينما تراجعت نسبة المعارضين لهذا الرأي إلى حوالي 3%، و جاءت نسبة 14% كرأي محايد.

واعتبر أكثر من 50% من المشاركين في الاستطلاع أن التظاهر السلمي هو سبيل لحل مشكلات المواطن. وأيد 27% من المشاركين هذا الرأي معتبرينه كحل نهائي لمواجهة المشكلات المتعاقبة التي يعاني منها المواطن في حالة عدم الاستجابة الجهة المسؤولة لأي حلول أخرى، بينما أشار حوالي 20% إلى أنهم لا يرون في التظاهر السلمي سبيلا لحل مشكلاتهم.

ورصدت مواطن بعض آراء مستخدمي الموقع التواصلي الإجتماعي – تويتر – حول أحداث الوقفة السلمية الأخيرة عبر الوسم #وقفة_لوى_السلمية  ووسم #الحرية_للدكتور_طالب_المعمري:

  • سعيد المسكري saidsaif@: من المؤسف التعامل مع مظاهرات سلمية بالقوة. وتمنيت لو طرح أهل لوى موضوعهم في الإعلام وتم تهيئة الناس قبل الوقفة لتبني مطالبهم.

  • علي بن سعيد الحجري Alialhjri562@: إخوتي الكرام في لوى الطيبة. أتمنى أن نترك الجهات المختصة تقوم بدورها ولدينا ولي أمر نحتكم عنده.

  • د.حيدر اللواتي DrAl_Lawati@: اذا اعترفنا أن هناك تقصير وتأخير في التعامل مع المطالب المشروعة لأهل لوى حينها ينبغي التعامل معها بأسلوب أكثر رقيا وإنسانية.

  • سعيد البرعمي Albarami@ : التصعيد وقطع الطريق لن يقدم حل. والتأخير ف تنفيذ الوعود للمتضررين.لن ينسي المتضررين حقوقهم. التعقل هو الحل.

 

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

القائمة الرئيسية