لندن - المملكة المتحدة 13/11/2018

الشورى يتبنى فكرة #تطلعات_المواطن وانتقادات تطال أدائه وصلاحياته

خ خ خ

وجهت الصفحة الرسمية لمجلس الشورى (@MajlisShura ) على موقع التواصل تويتر الدعوة لكافة المواطنين للمشاركة في وسم #تطلعات_المواطن الذي أنشأته الصفحة؛ بهدف مناقشة الأفراد ومشاركتهم التعبير عن الرأي اتجاه مختلف القضايا المتصلة بالمجلس.

وشهد الوسم مشاركة كبيرة من المغردين في مختلف المستويات والقضايا التي استهدفت صلاحيات المجلس وأدواره وتمثيله للمواطن، والقضايا التي عالجها في الفترة الماضية تزامنا مع قرب موعد الفترة الجديدة للمجلس، والبدء بعملية الانتخاب للممثلين من كافة الولايات.

واختلفت الآراء وتنوعت بين الاشادة بالجانب الاتصالي للمجلس، وتوسيع أدواره، وبين الانتقاد للأداء، ومواجهته للعديد من القضايا التي تمس المواطن. وكتب أحمد الحضري : “أعتقد أن المجلس أصبح أكثر قربا للمواطنين، وبالذات من خلال مواقع التواصل الاجتماعي. وأقترح عدم إصدار أي قانون إلا بموافقة المجلس، وتوظيف كادر بحثي في أغلب التخصصات؛ لتوفير الرأي والمشورة للأعضاء”. وكتب يونس الحراصي : “أتطلع لتمكين المجلس بالصلاحيات التي تزيد فاعليته، وآمل أن يتحمل الناس المسؤولية في اختيار الأعضاء بناء على أسس الكفاءة”.

photo 1

وكتب سليمان الكندي : “أتمنى وضع جدول زمني لحلول بعض المشكلات التي أخذت وقتا بدون حل مثل مشكلة الإسكان”. وغرد زاهر العبري : “أتطلع لمحاسبة شفافة لكل عضو في الشورى حصل على أراض .. أتطلع لتنفيذ إقرار الذمة المالية”. بينما غرد سيف المعمري: “أن تراجع أداء كل الأجهزة الحكومية، وأن تضع عليها قيادات تغيير وبناء يعملون في إطار منظومة واضحة الاختصاصات”.

photo 2

وكانت قضية الباحثين عن عمل والإدارات الوافدة في القطاع الخاص محور اهتمام عدد من المغردين بالوسم، حيث كتب حسن العجمي : “أن يتم توطين الوظائف العليا والوظائف الفنية، وأن يتم حل مشكلة الباحثين عن عمل بتقليل حجم العمالة الوافدة في المجالات الإدارية”. كما كتب علي بن سعيد الحجري: “الإنتقال من التعمين إلى الإحلال هو الحل لمشكلة الباحثين عن عمل. #خريجو_عمان_بلا_وظائف وهذه مشكلة”.

 ونالت قضية التنمية الشاملة، والعدالة في تطوير المحافظات اهتماما من جانب المغردين، وكتب يوسف الصارمي: “#تطلعات_المواطن بجعل برامج التنمية متوزانة بين المحافظات والمناطق مهما كانت نائية؛ فالتنمية للجميع فائدة للجميع!”.

photo 4

وغرد حساب المجلس عن عبدالله المجعلي نائب رئيس المجلس، والذي قال: “المغردون هم العضو 85 بالمجلس بما يناقشونه من أفكار، وما يطرحونه من مواضيع”. لكن الإعلامي حميد البلوشي انتقد فكرة المجلس، واعتبر أن الوسم ليس سوى “فضفضة مواطنية”، وقال مشاركا في ذات الوسم: “الانتقال بالمواطن من فضفضة المنتديات لفضفضة تويتر لن يوسع صلاحيات الشورى؛ بل يزيد الضغط عليكم وأنتم المحددين. لو اقترحوا وسم يضغط على المشرع ليطلق يد صلاحياتكم رقابة وتشريعا باسم المواطن بدل وسم الفضفضة المواطنية لكان أجدى!”

photo 3

متابعة : سمية اليعقوبي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

القائمة الرئيسية